أبلغت وزارة الصحة والسكان وإصلاح المستشفيات أنه اعتبارا من 26 أوت 2018، تم تأكيد وجود 56 حالة كوليرا من بين 161 حالة تم إدخالها في المستشفى منذ 07 أوت 2018.

فيما يلي التفاصيل بالنسبة لكل لولاية:

البويرة: 3 حالات مؤكدة من بين 06 حالة مشتبه فيها

البليدة: 30 حالة مؤكدة من بين 106 حالات مشتبه فيها

تيبازة: 12 حالة مؤكدة من بين 19 حالة مشتبه فيها

الجزائر: 10 حالات مؤكدة من بين 27 حالة مشتبه فيها

المدية: حالة واحدة.

عين الدفلى: 02 حالة مشتبه بها.

انخفض عدد المرضى في المستشفى بشكل كبير، من 33 حالة في 23 أوت 2018 إلى 4 حالات في 26 أوت 2018.

كما لم يتم الإبلاغ عن وفيات جديدة خارج الوفيات المسجلة على مستوى ولاية البليدة.

يتم علاج جميع المرضى في مستشفى القطار ومستشفى بوفاريك حيث تم السماح بالخروج ل 45 مريض.

بالنسبة للحالات المتبقية في المستشفى فهي تتطور بشكل إيجابي. على الرغم من انخفاض عدد الحالات التي أُدخلت في المستشفى، وبالنظر إلى فترة الاستشفاء التي قد تصل إلى أسبوع، فإن نظام المراقبة يتم الحفاظ عليه على جميع المستويات.

بالإضافة إلى ذلك، تنفي وزارة الصحة التصريحات التي نسبتها إلى الوزير بعض وسائل الإعلام. وقد تنص على أنها اتخذت جميع التدابير الوقائية للحد من هذه الظاهرة.

تشير وزارة الصحة إلى التدابير الرئيسية لوقف انتشار المرض هي أساسا:

غسل اليدين بعناية بالصابون والماء النظيف بكثرة خلال اليوم، وخاصة قبل ملامسة الطعام، وقبل كل وجبة وبعدها

استخدام المراحيض لغسل الخضروات والفواكه

 -غليان مياه التخزين قبل الاستخدام

لا تقم بالتزود بالمياه في نقاط المياه غير المعالجة وغير المنضبطة (الينابيع والآبار …)

في حالة الإسهال والقيء، لا بد من:

أن تذهب الى أقرب منشأة صحية إليك:

شرب الماء بكثرة مع أملاح الإماهة الفموية

تقديم اهتمام خاص للأطفال وكبار السن.